الموضوع التطرف الديني
 
رأي
عمرو عزت
«غير موجودين ولكنهم تهديد للأمن القومي»: الملحدون ودعاة الإلحاد في مصر
تعترف الدولة فقط بعقود الزواج حسب الشريعة الإسلامية أو في كنيسة معترف بها
عبد العظيم حماد
كهنوت الفتوى
كثيرًا ما نتفاخر، نحن المسلمين، بأن لا كهنوت في ديننا، أي لا واسطة، مثل الكاهن، بين الفرد المسلم وبين الله، وبالتالي
مصطفى حشيش
التصويت بـ”نعم” والتأييد من الله
أكثرنا يعرف الآن أن أصحاب شرارة الخامس والعشرين من يناير كانوا قلة من الشباب الحالم المثالي الذي يؤمن بمبادئ عالمية