الثلاثاء 3 مارس: كورونا يصل تونس والمغرب والسعودية والأردن
 
 

«الوزراء» يطلق موقعًا للتوعية بـ«كورونا».. والفيروس يصل دولًا عربية جديدة

شهدت الصفحة الرسمية لمجلس الوزراء على فيسبوك صباح اليوم، الثلاثاء، نشاطًا في نشر البيانات المتعلقة بفيروس كورونا وخطط مواجهته: 

– أعلن المجلس أن نتائج تحاليل الكشف عن الفيروس التي أجريت لخمسة أجانب في القاهرة، لم يحدد جنسياتهم، جاءت سلبية، وذلك بعد دخولهم مستشفى الحميات بإمبابة عقب الاشتباه في إصابتهم بالفيروس. كما جاءت اختبارات الكشف على سيدة أجنبية في الأقصر سلبية أيضًا بعد دخولها مستشفى الحميات هناك.

– كما أشار بيان مجلس الوزراء إلى تشكيل غرفة عمليات مركزية، تابعة لوزارة الطيران المدني، لمتابعة حركة الركاب في المطارات ومراقبة تنفيذ الخطط الوقائية والإجراءات الاحترازية في المطارات وعلى متن الطائرات.

– فيما أطلق مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار التابع لرئاسة مجلس الوزراء موقعًا توعويًا www.care.gov.eg عن فيروس كورونا المستجد، يتضمن الموقع معلومات مثل أعراض الإصابة بالفيروس وطرق العدوى والفئات الأكثر عرضة للإصابة به وأساليب الوقاية منه ورقم الخط الساخن لوزارة الصحة 105، بالإضافة إلى المزيد من النصائح المخصصة للمسافرين والأطباء، وكذلك معلومات عن البلدان التي شهدت ظهور حالات إصابة بفيروس كورونا. 

– وفيما يخص متابعة خبير البترول الكندي المصاب بفيروس كورونا، أعلن مجلس الوزراء أنه جرى تحديد سبعة أشخاص كانوا ملاصقين له في مكان العمل وغادروا الحقل البترولي في آخر 10 أيام قبل إغلاقه على من فيه، وجرى التواصل معهم في محلات إقامتهم وسحب عينات منهم لفحصها. كما فرضت الفرق الطبية حجرًا صحيًا على 1500 من العاملين في الحقل البترولي، وبدأت متابعة حالتهم الصحية بقياس درجات حرارتهم مرتين يوميًا لمدة 14 يومًا، بالإضافة إلى متابعة 1427 شخصًا من المخالطين للمصاب الكندي في أماكن إقامتهم.

وإقليميًا، أعلنت السعودية والأردن وتونس والمغرب عن اكتشاف حالة الإصابة الأولى في كل منها، حيث أعلنت الرياض اكتشاف إصابة أحد مواطنيها بالفيروس بعد عودته من إيران عبر البحرين، فيما أعلنت تونس وعمان والرباط عن اكتشاف حالة الإصابة الأولى لمواطنين بعد عودتهم من إيطاليا. كما شهدت قطر والجزائر والكويت والعراق والبحرين والإمارات ولبنان زيادة في حالات الإصابة لديها، بحسب تغطية هيئة الإذاعة البريطانية.

دوليًا، ما زال انتشار كورونا مستمرًا. فقد وصلت حالات الإصابة في كوريا الجنوبية إلى خمسة آلاف حالة، وتوقفت حالات الوفاة عند رقم 28 حتى الآن. بينما بلغت الإصابات المؤكدة في إيطاليا 1835 شخصًا، وقفزت الوفيات إلى 52 أمس، بزيادة 18 حالة وفاة عن يوم الأحد الماضي. وفي الولايات المتحدة الأمريكية، ارتفعت الوفيات بسبب فيروس كورونا إلى ست حالات بعد وفاة أربع أمس. 

«المصرية الإسلامية» تستحوذ على حق إصدار شهادات اللحوم الحلال في الهند

افتتحت الشركة المصرية الإسلامية لشهادات الحلال «IS EG» مكتبها الجديد في العاصمة الهندية نيودلهي الخميس الماضي، بعد استحواذها على حق إصدار شهادات اللحوم الحلال في الهند مطلع الشهر الجاري بحسب جريدة البورصة.  وخلال الافتتاح أعلنت الشركة عن اشتراطات استيراد اللحوم الهندية، كما أعلنت عن رسومها لإصدار الشهادات الحلال من الهند عند ألفي دولار للحاوية [27 طنًا]، يدفعها المستورد في مصر، مع رسوم قيمتها 200 دولار يدفعها المجزر في الهند.

أما رسوم الشهادة لواردات «الكبدة» بقيمة خمسة آلاف دولار يدفعها المستورد، و250 دولار يدفعها المجزر.
فرع الشركة في نيودلهي هو الأحدث، بعد أن احتكرت «IS EG» العام الماضي حق إصدار شهادات الحلال للحوم المستوردة من الولايات المتحدة وأمريكا الجنوبية بقرارين من وزارة الزراعة المصرية، رغم غياب الخبرات السابقة عن الشركة في مجال إصدار الشهادات.

وكان «مدى مصر» نشر تقريرًا أشار إلى ارتباط شركة بـ«جهة سيادية»، قبل شهر من إعلان الحكومة المصرية تبعية الشركة لها. يمكنك قراءة التقرير هنا.

شكري: إثيوبيا تنوي خرق اتفاق المبادئ والقانون الدولي بشأن سد النهضة

«أخطر ما فيه التصريح الواضح لنية إثيوبيا خرق التزاماتها فيما يتعلق باتفاق المبادئ، والذي وقعت عليه إثيوبيا بعدم البدء في الملئ أو التشغيل إلا بعد توقيع اتفاق.. ملكية إثيوبيا للسد لا تتيح لها التنصل من التزام قانوني دخلت فيه بكامل إرادتها ولا تجعل لها إرادة منفردة بالتحكم في شريان حياة يعبر دول عديدة وبالتالي هذه الدول لها حقوق. ده مخالفة لقواعد القانون الدولي والعرف الدولي والممارسة الدولية للأنهار العابرة للحدود».  كان هذا أبرز ما قاله وزير الخارجية المصري سامح شكرين في لقاء مطول أجراه أمس الإثنين مع التليفزيون المصري بشأن سد النهضة. يمكن متابعة الحوار كاملًا هنا

جاءت هذه التصريحات تعليقًا على بيان أصدرته وزارتي الخارجية والري الإثيوبيتين في 29 فبراير، جاء فيه أن إثيوبيا تعبر عن إحباطها من البيان الذي أصدرته وزارة الخزانة الأمريكية يوم 28 فبراير بعد اجتماع لم تشارك فيه إثيوبيا بعد أن طلبت مزيدًا من الوقت  لبحث مقترح أمريكي لاتفاق بشأن السد بين القاهرة والخرطوم وأديس أبابا. وأضاف البيان أن «إثيوبيا كالمالك لسد النهضة سوف تبدأ في ملئ السد بالتزامن مع إنشائه»، وأن إثيوبيا لا تقبل أن التفاوض على قواعد الملئ الأول للسد والتشغيل السنوي له قد انتهت، لأن النص المقترح هو مبادرة مصرية وليس ناتجًا عن المناقشات بين الدول الثلاث. 

أضاف شكري في اللقاء أن الموقف الإثيوبي أُعلن عنه في 25 فبراير الماضي، بعد أن تحرك الوفد المصري والسوداني للولايات المتحدة، مشيرًا إلى أن عدم وجود إثيوبيا كان انتقاصًا من العملية التفاوضية، «لكن وُضع الاتفاق، وحينما وجدنا أنه عادل ومنصف وليس به افتئات على مصر أو السودان أو إثيوبيا وقعنا عليه تقديرًا للجهود الأمريكية والبنك الدولي».

«الخلاف كان حول التشغيل الأول بعد ملئ السد والتشغيل الدوري، أثناء المفاوضات، حول منسوب وحجم المياه اللازمة للتشغيل، واللجوء لمياه السد بدلًا من حجب المياه في أوقات الجفاف. كان من المقرر أن تتناول الجولة الأخيرة هذا الموضوع والجوانب القانونية لفض أي نزاع محتمل، بعد الاتفاق على باقي النقاط الفنية»، أوضح شكري.

كانت مصر قد أبدت استياءها السبت الماضي من تغيب أديس أبابا عن مفاوضات سد «النهضة» التي جرت في الولايات المتحدة خلال يومي 27 و28 فبراير الماضي، واصفةً إياه بـ «غير المبرر»، وذلك بعد المطالبة الإثيوبية بتأجيل الجولة التي كانت مقررة للوصول إلى اتفاق لملئ السد وتشغيله.

ورغم تغيب إثيوبيا عن المفاوضات حول اتفاق البلدان الثلاثة بشأن ملئ وتشغيل السد، وقعت مصر بالأحرف الأولى بشكل منفرد على الاتفاق الذي لا يزال خاضعًا للتفاوض، وذلك لرغبة القاهرة في إبداء حسن النية أمام المجتمع الدولي وضمان استمرار الولايات المتحدة كضامن لإبرام الاتفاق، بحسب مصدر حكومي مصري تحدث لـ «مدى مصر» اليوم.

«فيسبوك» توقف شركتي تسويق مصريتين لضلوعهما في نشر محتوى مضلل

أوقفت شركة فيسبوك مئات الحسابات والصفحات والمجموعات الوهمية على فيسبوك وإنستجرام المرتبطة بشركتي التسويق «نيو ويف» و«فليكسيل» المصريتين خلال شهر فبراير الماضي، وحظرت على الشركتين استخدام الموقعين، بعدما توصلت إلى أن الشركتين قامتا بنشر محتوى زائف من خلال تلك الحسابات.

وقال موقع «سي نت»، الذي اطّلع على تقرير فيسبوك عن نشاط الشركات التي حظرها فيسبوك، والذي شمل أيضًا تفاصيل عن شركات في الهند تقوم بنفس النشاط، إن تلك الشركات قامت بإنشاء مئات الحسابات الوهمية التي استخدمتها لترويج أيديولوجيات معينة وتوجيه مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي إلى مواقع أخرى بها محتوى مضلل. 

وقال التقرير إن المحتوى المروّج من مصر، والذي استهدف مستخدمين في منطقة الشرق الأوسط وأمريكا الشمالية، شمل بوستات تُشّبه الرئيس التركي رجب طيب إردوغان بهتلر.

وقامت فيسبوك بحذف 333 حسابًا و195 صفحة وتسع مجموعات مرتبطة بتلك الشركات على فيسبوك، و1194 حسابًا على إنستجرام، وذكر أن تلك الشركات ترتبط أيضًا بحسابات تم حذفها مسبقًا في شهري أغسطس وأكتوبر الماضيين.

وكانت فيسبوك حذفت المئات من الحسابات الوهمية التي صدرت من مصر ويرتبط بعضها بشركة «نيو ويف» في شهري أغسطس وأكتوبر الماضيين. وكشف تحقيق لجريدة «نيويورك تايمز» أن شركة «نيو ويف» يمتلكها ضابط جيش مصري متقاعد يدعى عمرو حسين، كانت تدفع مبالغ نقدية شهرية لأشخاص مقابل نشرهم محتوى يروّج لأهداف الأنظمة المصرية والإماراتية والسعودية الخارجية، منها في ذلك الوقت محتوى يناصر القيادات العسكرية السودانية في مواجهة الثورة السودانية في ذلك الوقت.

أعضاء بالكونجرس الأمريكي يطالبون مصر باحترام حقوق الإنسان 

أرسل تسعة أعضاء بالكونجرس الأمريكي، من بينهم رشيدة طليب وإلهان عمر وأليكساندرا أوكاسيو سواريز، خطابًا إلى السفير المصري في واشنطن ياسر رضا، أعربوا فيه عن قلقهم مما وصفوه بانتهاكات حقوق الإنسان في مصر. 

وبينما أشار الخطاب في المجمل إلى انتهاكات مثل «القتل خارج إطار القانون» و«الاختفاء القسري» و«التعذيب» و«الاحتجاز التعسفي» و«ظروف الحبس القاسية أو المهدِدِة للحياة»، خص أعضاء الكونجرس أيضًا عدد من الحالات التي طالبوا السلطات المصرية باتخاذ إجراءات لحماية حقوق الإنسان بشأنها. 

من بين الحالات التي ذكرها الخطاب سجن كل من: الناشط السياسي علاء عبد الفتاح، والمحامية الحقوقية ماهينور المصري، ومدير مركز عدالة لحقوق الإنسان محمد الباقر، والناشط الحقوقي باتريك جورج زكي، والباحث العمراني إبراهيم عزالدين، ومنسق حركة مقاطعة إسرائيل في مصر رامي شعث، بالإضافة إلى المواطنين الأمريكيين ريم دسوقي وخالد حسن.

وطالب أعضاء الكونجرس الحكومة المصرية بالالتزام بما جاء في الإعلان العالمي لحقوق الإنسان الذي تبنته مصر منذ سنة 1948، كما أكدوا على استمرارهم في متابعة أوضاع حقوق الإنسان في مصر وأخذها في الاعتبار أثناء مناقشة استمرار المساعدات الأمريكية لمصر في المستقبل.

ترشيح قراءة:

نشرت صحيفة «المال» تقريرًا هامًا بعنوان «مستقبل مظلم لشركة مصر للألومنيوم في الأمد القريب»، أشارت فيه إلى تفاقم خسائر الشركة، حيث سجلت صافي خسائر بقيمة 595.7 مليون جنيه في النصف الأول من العام المالي الجاري، بالمقارنة بتحقيق أرباح بقيمة 758.3 مليون جنيه في النصف الأول من العام المالي الماضي 2018/ 2019. وأرجع التقرير خسائر الشركة إلى تراجع سعر الدولار وتضخم تكاليف الكهرباء. 

نتابع اليوم:

أحداث «الثلاثاء الكبير»، أو الـ«سوبر تيوزداي»، في الانتخابات التمهيدية للحزب الديمقراطي الأمريكي، حيث يصوت أعضاء الحزب في 14 ولاية أمريكية لمرشحهم المفضل، مما سيكون له أثرًا بالغًا في تحديد المرشح الديمقراطي الذي سيواجه الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في الانتخابات الرئاسية هذا العام. وتدور توقّعات تصدّر السباق حول عضو مجلس الشيوخ اليساري بيرني ساندرز، وجو بايدن، نائب الرئيس السابق باراك أوباما، فيما يترقب البعض أداء رجل الأعمال الملياردير مايكل بلومبرج، الذي دخل السباق مؤخرًا.

للمزيد حول «الثلاثاء الكبير» ونظرة عامة عن الانتخابات التمهيدية، نرشّح لكم مشاهدة هذا الفيديو من «بي بي سي» عربي، ونوافيكم بالنتائج في نشرتنا غدًا.

سريعًا:

– تدرس الحكومة حاليًا إعفاء المكونات المستوردة لتصنيع السيارات محليًا من الرسوم الجمركية، بحسب جريدة «البورصة»، وذلك ضمن الحوافز المقرر منحها للمصنعين المحليين في استراتيجية صناعة السيارات التي يجري إعدادها في الوقت الحالي، والتي كشفت عنها وزيرة الصناعة نيفين جامع فبراير الماضي. 

– وافق المجلس الأعلى للأثار على التعاقد مع «جهة سيادية» لإدارة الخدمات في قلعة صلاح الدين، بحسب ما نشرته صحيفة «المال» التي أشارت إلى تصريحات سابقة لوزير السياحة والآثار أن خدمات القلعة تشمل إقامة كافتيريا متنقلة. 

– تخارج الأجانب في اليومين الماضيين من سوق الديون الحكومية بكثافة، وفقًا لجريدة البورصة، بقيمة مبيعات وصلت إلى 4.3 مليار جنيه.

اعلان
 

دعمك هو الطريقة الوحيدة
لضمان استمرارية الصحافة
المستقلة والتقدمية

عشان من حقك الحصول على معلومات صحيحة، ومحتوى ذكي، ودقيق، وتغطية شاملة؛ انضم الآن لـ"برنامج عضوية مدى" وكن جزءاً من مجتمعنا وساعدنا نحافظ على استقلاليتنا التحريرية واستمراريتنا. أعرف أكتر

أشترك الآن