الجندر والعمل: دعوة للكتابة
 
 

 في غيابهن الطويل عن أهلهن، تلاحق الممرضات اتهامات الانحلال الجنسي.

عاملات مصانع الهواتف في صعيد مصر تُسنَد إليهن أنواعًا معينة من العمل المأجور «تناسب طبيعتهن الرقيقة» بحسب التصور الغالب.

في صالونات التجميل يستحوذ الرجال على الأدوار الفنية، أما النساء فتوكل إليهن مهام المساعدة.

العين التي تدرك ما للعمل من طبيعة مُجنْدَرة gendered، لا تغفل عنه ولا تخطئه. والجندر -كغيره من علاقات القوة- يفرض حضوره في تنظيم العمل، وفي تقديره أو الحط من شأنه، وفي تشكيل تجربة القائمين به وإحساسهم.

هذه دعوة من «مدى» لتقديم أعمال تتناول موضوع «العمل والجندر»، وتبحث التساؤلات التالية (على سبيل المثال لا الحصر):

  • ماذا حدث لعاملات المحلة اللائي حظي دورهن في الإضرابات بالاحتفاء والإشادة؟
  • ما دور الجندر في سباق الأعداد الضخمة من الخريجين والخريجات للبحث عن عمل؟ كيف يتأثر سوق العمل بالتنميط السائد حول مجالات الدراسة المناسبة لجنس معين دون الآخر؟
  • كيف تؤثر قدرة الكسب، أو العجز عنه، في علاقات القوى الأسرية؟ وهل يؤثر الزواج في حرية تنقل النساء، وفي ما يُتاح لهن من سبل العمل وما يُمنعن منه؟ هل لخروج شريكي الأسرة أو أي منهما، تأثير على صور العمل غير مدفوع الأجر: الإطعام، والرعاية، وإدارة البيت، وتربية الأطفال؟ وإلى من تؤول مسؤولية رعاية الآباء والأمهات عند تقدمهم في السن؟
  • ما شكل علاقة العمل بين صاحبة البيت وبين العاملات فيه، وعلاقات العاملات ببعضهن البعض؟ 
  • كيف تنعكس الرؤية الجندرية لأصحاب العمل والمديرين على الحياة الوظيفية للناس؟ وهل للكفاءة المهنية جذور جندرية؟
  • كيف يؤثر الجندر على نوع الوظائف التي يجدها المهاجرون متاحة لهم؟
  • ما هي الأبعاد الجندرية لعمالة الأطفال في الزراعة؟
  • كيف أثر الجندر على العمل داخل الحركات السياسية؟ كيف تجلت الاختلافات الطبقية والعمرية في مساحات العمل النسوي؟
  • ما أثر تقلص القطاع العام على النساء؟ لأن النساء يحملن على كواهلهن عبء العمل مدفوع الأجر وعبء العمل المنزلي غير مدفوع الأجر معًا، تفضل كثيرات منهن العمل بالوظائف الحكومية التي تكون ساعات عملها أقل ويحصلن فيها على إجازات للوضع.
  • صندوق النقد الدولي يقول إن اشتغال النساء عامل لا غنى عنه في تحقيق التنمية. هل هذا صحيح؟ وهل تراعي خطط الصندوق ذلك؟ وكيف يتجلى ذلك عند تنفيذ تلك الخطط؟
  • كيف يختلف وضع نساء الأقليات (العرقية أو الدينية أو غيرها) عن وضع غيرهن (رجال الأقليات مثلاً)؟ هل يقعن تحت ثقل توقعات مضاعفة ومعايير أشد صرامة بسبب هوياتهن؟
  • كيف يؤثر العمل القسري الذي يُكرَه المجندون عليه، في توظيفهم لاحقًا وفي شكل مسارات حياتهم؟

نستقبل النصوص (مقالات، مقابلات، بروفايل، نصوص شخصية)، والفيديو أو أشكال أخرى من المحتوى المرئي. يمكن أن تكون باللغة الإنجليزية أو العربية. نهاية موعد تقديم المسودات أو الأفكار الأولية: 3 أكتوبر 2019.  يرجى إرسال مساهماتكم واستفسارتكم إلى: english@madamasr.com أو arabic@madamasr.com

اعلان