تجديد حبس إيمان الحلو و3 آخرين 15 يومًا على خلفية دعوات التظاهر عقب «حادث محطة رمسيس»

قررت نيابة أمن الدولة العليا اليوم، الأحد، تجديد حبس الممثلة إيمان الحلو، والعابر جنسيًا حسام أحمد، وشريف محمد صبرة 15 يومًا على ذمة التحقيقات في القضية رقم 1739 لسنة 2018، فيما جددت حبس متهم آخر لمدة مماثلة على ذمة قضية أخرى، وقُبض على المتهمين الأربعة ضمن حملة أمنية بدأت عقب انتشار دعوات تظاهر تالية لحادث محطة قطارات رمسيس أواخر فبراير الماضي، بحسب المركز المصري للحقوق الاقتصادية والاجتماعية.

متهمون في 1739 لسنة 2018:

 

قررت نيابة أمن الدولة العليا طوارئ اليوم، الأحد، تجديد حبس كلٍ من إيمان الحلو، وشريف محمد صبرة، والعابر جنسيًا حسام أحمد 15 يومًا على ذمة التحقيقات في القضية 1739 لسنة 2018.

وقُبض على حسام أحمد من مقهى بوسط البلد، في 27 فبراير الماضي، وهو يوم حادث محطة رمسيس، وفي اليوم التالي قُبض على الممثلة إيمان الحلو، وكلاهما محتجز بقسم شرطة عابدين، بحسب محامٍ بالمركز المصري للحقوق الاقتصادية والاجتماعية.

كما سبق أن جُدّد حبس «صبرة» 15 يومًا في 17 مارس الجاري ضمن القضية نفسها، والتي تضمّ أيضًا ستة متهمين قُبض عليهم في يناير الماضي، وحققت معهم «أمن الدولة»، ثم قررت حبسهم، وذلك على خلفية مشاركتهم في احتفالية الذكرى الثامنة لثورة 25 يناير، والتي نظمها حزبا «التحالف الشعبي» و«تيار الكرامة» في مقر الأخير بالدقي.

ويواجه جميع المتهمين في القضية «1739» اتهامات من ضمنها «مشاركة جماعة إرهابية في تحقيق أهدافها، واستخدام حساب على شبكة المعلومات الدولية [فيسبوك] لارتكاب جريمة مُعاقب عليها قانونيًّا».

«السيد» في «488»:

في حين جدّدت نيابة أمن الدولة العيا طوارئ اليوم أيضًا حبس عبدالله كامل السيد على ذمة التحقيقات في القضية 488 لسنة 2019، وهو من ضمن الأشخاص المقبوض عليهم عقب «حادث محطة رمسيس»، بحسب المركز المصري للحقوق الاقتصادية والاجتماعية.

ويواجه المتهمون في القضية «488» اتهامات بـ «مشاركة جماعة إرهابية في تحقيق أغراضها، واستخدام حسابات على شبكة المعلومات بهدف ارتكاب جريمة يعاقب عليها قانونًا بهدف الإخلال بالأمن والنظام العام».

ومنذ حادث قطار محطة رمسيس، 27 فبراير الماضي، قبضت الشرطة على العشرات من المواطنين في محافظات القاهرة والجيزة والقليوبية والإسكندرية والبحيرة، عقب انتشار دعوات للتظاهر احتجاجًا على الحادث الذي أودى بحياة 22 شخصًا. وخلال الأسابيع الماضية ضمّت نيابة أمن الدولة بعضهم للقضية رقم 1739 لسنة 2018، والبعض الآخر لقضية أُخرى وهي  488 لسنة 2019.

اعلان