بودكاست| في العركة الثقافية: تحب تقول إيه لـ 2018؟
 
 
المصدر: مي سعد
 

كيف كان المشهد الثقافي في 2018؟ ربما إجابة مختصرة أو متأكدة ستكون مخلّة. لذا بدلًا من ذلك التقينا كل من نور الصافوري (باحثة وناقدة)، وسلمى الطرزي (مخرجة)، وبسام مرتضى (مخرج)، وم.ف.كلفت (مترجم)، وعلي العدوي (مبرمج أفلام)، وماجد نادر (مدير تصوير ومخرج)، للمشاركة في نقاش حول إنتاجات وفعاليات العام الثقافية، أو حول 2018 بوصفها حصاد لسنوات سابقة. ومعبرة عن موجة ثقافية، ربما بدأت منذ 2014. يُفتح الكلام حول عدد من المصطلحات أو العبارات المفتاحية في السنوات الأخيرة كـ فن مستقل، والوعي بالموقع وبالامتيازات، التعليم البديل، العلاقة بين الجمالي والسياسي، الهوية البصرية. وأيضًا حول معضلة الإحلال الطبقى العمرانى الذى يتكئ على الفعاليات الفنية لإنجازه، وسياقات إنتاج الفن، وطرق إنتاج المعرفة، ودور الدولة في النشاط الثقافي، والتغيرات المشهودة في مجال النشر والمطبوعات الفترة السابقة. كما يتطرّق الحوار لعدد من الفعاليات السينمائية كـ«مهرجان القاهرة السينمائي»، وأنشطة «الجيزويت» الثقافية، وفعاليات فنية كـ «تشويش» و«روزنامة»، و«أوف بينالي»، و«كايروترونيكا».

اعلان
 
بسام مرتضى 
سلمى الطرزي 
علي حسين العدوي 
ماجد نادر 
نور الصافوري