«ولاية سيناء» يعلن إعدام مدني ذبحًا لتعاونه مع قوات الأمن
المصدر: «أعماق»
 

تبنى تنظيم «ولاية سيناء» اختطاف وقتل شخص قال إنه يدعى عياد البريكات، من مدينة الشيخ زويد، وذلك بدعوى تعاونه مع قوات إنفاذ القانون في شمال سيناء.

ونشرت وكالة «أعماق»، الذراع الإعلامية للتنظيم الأم «داعش» مساء أمس، الإثنين، صورًا لاقتياد البريكات إلى منطقة صحراوية، ومن ثم ذبحه بالسكين.

وانخفضت وتيرة اختطاف وقتل المدنيين من أهالي سيناء بدعوى التعاون مع القوات الأمنية والعسكرية منذ بدء العملية الشاملة «سيناء 2018» في فبراير الماضي. وكان التنظيم قد تبنى في يونيو الماضي ذبح ثلاثة مدنيين لنفس السبب.

وفي 24 أكتوبر الماضي نشرت «أعماق» بيانًا تبني فيه تنظيم «ولاية سيناء» المسؤولية عن مقتل أربعة مدنيين في مدينة العريش بزعم أنهم «أعوان الجيش».

وكانت آخر عمليات خطف مدنيين يعملون مع القوات المسلحة في شمال سيناء، قد وقعت في 16 نوفمبر الجاري، عندما اختطف مسلحون مجهولون صاحب شركة مقاولات مدينة تعمل مع الهيئة الهندسية للقوات المسلحة في محافظة شمال سيناء، بالإضافة إلى أربعة من عمال الشركة. وأطلق الخاطفون سراح العمال الأربعة بعد عدة ساعات، فيما لا يزال مصير صاحب الشركة مجهولًا.

اعلان