الرقابة المالية توافق على شراء «أوراسكوم» حصة في «ثروة كابيتال» خصصت لها 1.59 مليار جنيه

وافقت الهيئة العامة للرقابة المالية، أمس اﻷول الأحد، على عرض الشراء الاختياري المقدم من شركة أوراسكوم للاستثمار؛ لشراء حصة غير حاكمة في شركة ثروة كابيتال للخدمات المالية. بعد أسابيع من طرح أسهمها في البورصة في عملية أدارتها شركة «بلتون» المملوكة لـ «أوراسكوم».

وبحسب البيان الصادر من الهيئة  أمس الإثنين، والموجه للبورصة، قدمت أوراسكوم للاستثمار، التي يرأس رجل اﻷعمال نجيب ساويرس مجلس إدارتها، فضلًا عن كونه أحد كبار المساهمين فيها، عرض شراء اختياري لـ 30% من رأس مال شركة ثروة كابيتال بسعر 7.36 جنيه للسهم، أو الاستحواذ على نسبة تتراوح بين 20% من رأس المال بحد أدنى وحتى أقل من 30%، بسعر 6.62 جنيه للسهم،.

وأوضح البيان أن شركة أوراسكوم للاستثمار القابضة، تمول عملية الشراء بالكامل، وخصصت لها مبلغ 1.59 مليار جنيه.

وبحسب البيان، ينوي مقدم العرض: «في حالة تنفيذ عرض الشراء الاختياري، التقدم بطلب ترشيح ممثل أو أكثر له في مجلس إدارة الشركة المستهدفة بالعرض في ضوء النسبة المستحوذ عليها».

كانت «ثروة كابيتال» -التي تأسست عام 2001- قد حققت صافي ربح 204 ملايين جنيه عام 2017 بزيادة 100% عن عام 2016 الذي حقق نحو 102 مليون جنيه، وهي شركة خدمات مالية تقدم خدمات تمويل للأفراد، مثل قروض سيارات وقروض استهلاكية، كما تقدم خدمات مالية للشركات، مثل إدارة طرح أوراق مالية لشركات القطاع الخاص..

وكان ساويرس رفض الدخول في الطرح الخاص أثناء عملية طرح شركة ثروة كابيتال في البورصة، بإدارة من «بلتون لتغطية وترويج الاكتتاب» -المملوكة ﻷوراسكوم- حيث واجه حد أقصى للشراء للمساهم الواحد بـ 10%، بحسب مصادر تحدثت لـ «مدى مصر» في وقت سابق.

وبعد طرح ثروة كابيتال في البورصة وهبوط سعر أسهمها، تقدم ساويرس بالعرض الأخير، وهو الطرح الذي لحقه هبوط حاد في سعر السهم متسببًا بخسائر للمستثمرين. عقب ذلك وبحسب تقارير صحفية، تلقت هيئة الرقابة المالية شكاوى من عدد من المكتتبين في الطرح الخاص، الذين استثمروا في السهم وخسروا عند انخفاض سعره، ما دفع الهيئة إلى تشكيل لجنة للتحقيق في مخالفات بعملية الطرح.

وفي الأيام اللاحقة صرح المستشار خالد النشار، نائب رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية، لجريدة المال، بأن الهيئة تأكدت من وجود مخالفات لقانون سوق المال بعد إجراء تحقيقات في ملف طرح شركة «ثروة كابيتال».

وطالب عدد من حملة أسهم «ثروة كابيتال» هيئة الرقابة المالية بإلزام مجلس إدارة الشركة، وشركة «بلتون لتغطية وترويج الاكتتاب» بإعادة شراء الأسهم من المكتتبين الذين خسروا في انخفاض سعر السهم بعد التداول، بنفس سعر الطرح الذي اشتروا به، ليستعيدوا ما خسروه، وذلك بعد ثبوت وجود مخالفات بحق «بلتون لتغطية وترويج الاكتتاب» التي أدارت الطرح، وذلك بحسب تقارير صحفية.

ونقلت جريدة الشروق عن مصادر غير معلنة أن جهات سيادية مصرية دفعت شركة «أوراسكوم للاستثمار القابضة» إلى تقديم عرض شراء 30% من «ثروة كابيتال» لحماية شركة «بلتون» من التقاضي بعدما تقدم مستثمرين عرب وأجانب بشكاوي للهيئة المصرية للرقابة المالية.

ويمتلك صندوق «المشروعات المصري الأمريكي Egyptian American Enterprise Fund» الممول من الحكومة الأمريكية والبيت الأبيض وهيئة المعونة الأمريكية أيضًا، حصة الأغلبية بشركة «ثروة كابيتال»، بنحو 73% من رأسمال الشركة قبل الطرح. ويرفع الصندوق تقاريره بشكل دوري إلى الكونجرس الأمريكي.

وقال مصدر بشركة «بلتون» في وقت سابق لـ «مدى مصر» إن العقوبات التي أقرتها الهيئة العامة للرقابة المالية في مصر على الشركة فتحت باب التساؤلات حول كيفية إدارة أموال الحكومة الأمريكية في صندوقها الخاص.

كانت الهيئة العامة للرقابة المالية قررت، الخميس الماضي، منع «بلتون لتغطية وترويج الاكتتاب» من مزاولة نشاطها لمدة ستة أشهر، كما قررت رفع قيمة التأمين الخاص بشركة «بلتون لتداول الأوراق المالية» إلى 50 مليون جنيه. وتظلمت شركة بلتون في هذا الوقت.

وحددت لجنة التظلمات بالهيئة العامة للرقابة المالية، جلسة 10 ديسمبر المقبل للحكم في التظلم المقدم من بلتون ضد قرارات الهيئة.

اعلان