Define your generation here. Generation What
أحكام عسكرية بإعدام 17 متهمًا والمؤبد لـ 19 في «تفجير الكنائس الثلاثة»
تفجير البطرسية - أرشيفية - صورة: Roger Anis
 

قضت المحكمة العسكرية في الإسكندرية، اليوم الخميس، بإعدام 17 متهمًا والسجن المؤبد لـ 19 آخرين في القضية 165 لسنة 2017 عسكرية، والمعروفة إعلاميًا بقضية تفجير الكنائس الثلاثة؛ البطرسية في العباسية والمرقسية في الإسكندرية، ومارجرجس في طنطا، بحسب المحامي خالد المصري.

كانت المحكمة العسكرية قد أحالت في أبريل الماضي أوراق 36 متهمًا (23 حضوريًا، و13 غيابيًا -من بينهم القيادي في تنظيم «داعش مصر» عمرو سعد) إلى مفتي الجمهورية، لاستطلاع الرأي الشرعي في إعدامهم، قبل أن تصدر اليوم أحكام الإعدام بحق 17 متهمًا فقط.

وقال المصري لـ «مدى مصر» إن قرار المحكمة اليوم شمل أيضًا أحكامًا بالسجن المشدد 15 عامًا لمتهم واحد، والسجن 15 عامًا لثمانية متهمين، والسجن المشدد 10 سنوات لمتهم واحد، فيما انقضت الدعوى بالوفاة لمتهمين اثنين.

وكانت وزارة الداخلية قد أعلنت عن هوية مُفجِّر كنيسة الإسكندرية في أبريل 2017، والذي قالت إنه ينتمي للخلية الإرهابية نفسها المسؤولة عن تفجير الكنيسة البطرسية بالعباسية في ديسمبر 2016 (قبل أربعة أشهر من تفجيرات أحد السعف). كما نشرت أسماء 19 من المتهمين بالانخراط في الخلية. وكان تفجير البطرسية قد أسفر عن 25 قتيلاً، بينما أسفر التفجيران المتلاحقان لكنيستي مارجرجس بطنطا والكنيسة المرقسية بالإسكندرية عن أكثر من 40 قتيلًا.

وفي أغسطس 2017 أحالت النيابة العسكرية المتهمين للمحكمة العسكرية بعدما اتهمتهم بتولي قيادة في تنظيم «داعش» الإرهابي وتأسيس خليتين (تابعتين) له بكل من القاهرة وقنا، والانضمام لهما والمشاركة فيهما، وارتكابهم وقائع تفجير كنائس: البطرسية بالعباسية والمرقسية بالإسكندرية ومار جرجس بطنطا.

وضمت قائمة الاتهامات: القتل والشروع في قتل مرتادي الكنائس الثلاثة وقوات تأمينها، والهجوم على كمين النقب وقتل عدد من القائمين عليه من قوات الشرطة والشروع في قتل الباقين والاستيلاء على أسلحتهم، وتصنيع وحيازة سترات وعبوات مفرقعة وأسلحة نارية وذخائر، والالتحاق بالتنظيم الإرهابي خارج البلاد، وتلقي تدريبات عسكرية بمعسكرات تابعة للتنظيم بدولتَي ليبيا وسوريا.

اعلان