وكالة اﻷنباء اﻷلمانية: «دويتشه فيله» فصلت موظفًا لم تسمه بعد اتهامه بـ «التحرش»

ذكرت وكالة اﻷنباء اﻷلمانية اليوم، الجمعة، أن منشورًا على الشبكة الداخلية للتليفزيون اﻷلماني «دويتشه فيله» أعلن عن فصل أحد الموظفين بالمحطة بعد اتهامه بالتحرش الجنسي، وهي اتهامات توصل تحقيق داخلي إلى أنها ذات مصداقية.

وأفادت «دويتشه فيله»، في المنشور، أنها اتخذت بعد ذلك الإجراءات اللازمة، موضحة أن الشخص المتهم لم يعد يعمل لدى الشبكة.

ولم يسمّ المنشور الموظف المشار إليه أو موقعه الوظيفي، لكن المنشور يأتي بعد أن نشرت عدة مواقع في مصر نقلًا عن مصدر مجهول، أن اتهامات وُجهت للإعلامي يسري فودة بالتحرش الجنسي بزميلات عمل بقناة «دويتشه فيله»، كما وجهت فتاة اتهامات للإعلامي نفسه بالتحرش، وذلك أثناء عمله في المحطة مقدمًا لبرنامج «السلطة الخامسة».

وانضم فودة إلى فريق المحطة اﻷلمانية في يونيو 2016، لكنه غادرها في أغسطس الماضي بشكل مفاجئ ﻷسباب صحية، حسبما أعلن بنفسه وقتها.

كانت فتاة اسمها داليا الفغال اتهمت فودة، قبل أيام، عبر حسابها على فيسبوك بالتحرش بها في سبتمبر 2016. وسردت تفاصيل قالت فيها إن فودة دعاها للسفر إلى العاصمة اﻷلمانية برلين للنظر في إمكانية التحاقها بفريق عمل القناة. وبحسب روايتها، فإنها فوجئت عند وصولها أن فودة سيستضيفها في منزله، وذلك على عكس ما اتفقا عليه قبل سفرها، وأنه تحرش بها أثناء وجودها في منزله عدة مرات، ما دفعها للمغادرة.

من جانبه، نفى فودة بشكل قاطع الاتهامات الموجهة له، متهمًا النظام الحاكم في مصر بالترويج لها، وذلك عبر حسابه على فيسبوك. وكرر فودة نفيه للاتهامات في منشور آخر، ودعا مَن يتهمه باللجوء إلى القضاء في ألمانيا أو غيرها من الدول المحترمة لرفع ما يرونه من قضايا قائلا: «سيسعدني الإجابة على أي سؤال أمام المحكمة».

اعلان