بعد تحقيق لأكثر من 4 ساعات.. النيابة تخلي سبيل منى مينا بكفالة ألف جنيه

قررت النيابة العامة إخلاء سبيل وكيلة نقابة الأطباء، منى مينا، بكفالة قدرها ألف جنيه، بعد تحقيق استمر أكثر من أربع ساعات بخصوص تصريحاتها بشأن استعمال المستلزمات الطبية في المستشفيات.

وكانت مينا تحدثت في لقاء تلفزيوني عبر الهاتف في منتصف نوفمبر، قالت فيه إنها تلقت استغاثة من طبيب واحد بأن إدارة المستشفى أصدرت تعليمات شفهية لهم باستخدام نصف المستلزمات الطبية المتاحة، موضحة: «العيان اللي بيستخدم له جهازين تعليق محاليل في اليوم، لا، نشغل واحد بس. السرنجتين لأ، غطي السرنجة واستعملها تاني».

وطبقا للمحامي خالد علي الذي حضر التحقيق مع مينا، فإن التحقيق مع وكيلة نقابة الأطباء استند على بلاغات مقدمة من رئيس جامعة القاهرة الدكتور جابر جاد نصار، ووزير الصحة أحمد عماد الدين، بالإضافة لبلاغ آخر من محامي في الإسكندرية.

وواجهت مينا اتهامات بنشر أخبار كاذبة من شأنها تكدير وتهديد السلم العام. وتعليقًا على تصريحاتها، قالت مينا في وقت سابق أن «كلامي واضح، ولا أستطيع التعميم، فكلامي على حالة استغاثة واحدة فقط، ولم أتحدث عن أن هذا القرار يخص كل المستشفيات بوزارة الصحة أو كونه رسالة عامة».

ويجيء التحقيق مع منى مينا بعد أن أصدرت محكمة جنح قصر النيل في 19 نوفمبر الماضي حكمًا بالحبس سنتين بحق كل من نقيب الصحفيين يحيى قلاش، وسكرتير عام النقابة جمال عبد الرحيم، ووكيل مجلس النقابة خالد البلشي. وأدان الحكم الثلاثة بتهمة إيواء مطلوبين أمنيًا.

وأثارت تصريحات وكيلة نقابة الأطباء موجة واسعة من الانتقادات وقتها، حيث قالت وزارة الصحة في بيان لها عقب تصريحات مينا إن «هذه التصريحات الغير مسؤولة من شأنها خلق حالة من الذعر لدى المرضى، وإثارة البلبلة بين المواطنين، هذه تصريحات غير صحيحة ولا تمت للواقع بصلة، وسيتم اتخاذ الإجراءات القانونية ضد وكيل نقابة الأطباء على خلفية التصريحات التي أطلقتها».

وأضاف البيان: «استنكرت الوزارة مثل هذه التصريحات في ظل ما اتخذته من إجراءات لإنشاء مصنع السرنجات ذاتية التدمير (الآمنة) الذي يتم بالتعاون بين وزارة الصحة والسكان ووزارة الإنتاج الحربي بتكلفة 17 مليون دولار لإنتاج 50 مليون سرنجة سنويًا، وهو ما سيكون له الأثر الأكبر في القضاء على الأمراض المعدية في مصر وعلى رأسها فيروس سي».

وأكدت وزارة الصحة والسكان في بيانها أن «لديها مخزون استراتيجي لتأمين احتياجات المستشفيات من المستلزمات الطبية يكفي لمدة عامين، تم شراؤها تحت إشراف القوات المسلحة ضمن مناقصة برلين، وذلك بهدف تحقيق الأمان الطبي في مصر».

اعلان