الوديعة الإماراتية ترفع احتياطي النقد الأجنبي إلى 16.5 مليار دولار

ارتفع صافي الاحتياطيات الدولية ليصل إلى 16 مليار و564.4 مليون دولار أمريكي فى نهاية أغسطس بزيادة مليار دولار عن يوليو، وذلك بحسب بيان للبنك المركزي أمس الأحد.

وفيما لم يوضح بيان البنك المركزي مصدر الزيادة، قال رامي عرابي، الاقتصادي بشركة “مباشر” للخدمات المالية، إن الزيادة هذا الشهر جاءت نتيجة الوديعة اﻹماراتية التي تم تحويلها للبنك المركزي المصري، مشيرًا إلى أن الموارد المالية المتاحة لمصر اﻵن لا يمكن أن تتسبب في زيادة بهذا القدر.

كانت الإمارت قد وعدت مصر في أبريل الماضي، خلال زيارة الشيخ محمد بن زايد، ولي عهد أبو ظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة اﻹماراتية، إلى مصر، بوديعة تبلغ قيمتها ملياري دولار.

وأبرمت مصر مع صندوق النقد الدولي، الشهر الماضي، اتفاقًا للحصول على قرض بقيمة 12 مليار دولار خلال ثلاث سنوات لتوفير التمويل المطلوب لسد الفجوة التمويلية التي يعاني منها الاقتصاد المصري، ومساندة الدولة في استكمال تنفيذ برنامجها اﻹصلاحي والذي بدأ من خلال اعتماد البرلمان لبرنامج الحكومة والموازنة العامة لعام 2016/2017.

ويشترط صندوق النقد توفير مصر لمبلغ من 5 إلى 6 مليارات دولار قبل الحصول على قرض الصندوق، تسعى مصر لتوفيرها عبر اتفاقات مع دول خليجية.

وتعاني مصر من أزمة كبيرة في النقد اﻷجنبي المتوفر، تسببت في تراجع كبير لقيمة الجنيه المصري أمام الدولار اﻷمريكي في السوق السوداء، لتبلغ قيمته 12.8 جنيه للدولار، حسب جريدة المال. وفي المقابل، تمسك البنك المركزي بتثبيت السعر الرسمي للدولار عند قيمة 8.88 جنيه.

حجم الاحتياطي اﻷجنبيحجم الاحتياطي اﻷجنبي (By محمد حمامة)
اعلان