يوميات قارئ صحف: الثلاثاء 26 أبريل 2016

صباح اليوم التالي

من نظرة سريعة على عناوين صحف اليوم تقدر تعرف توجه كل صحيفة ودرجة احترامها لك أو للي مشغلها:

المصري اليوم: ” تحرير سيناء: الشارع للمؤيدين.. والأمن للمتظاهرين”.

الشروق: “الميادين للمؤيدين… والأمن في انتظار المعارضين”.

الأهرام: ” مصر تحتفل بتعمير سيناء فى يوم التحرير”

الجمهورية: ” الشعب يهزم قوي الشر.. الرئيس يهنئ المواطنين بعيد سيناء ويؤكد: مصر عريقة وعظيمة”.

الأخبار: “شعب يبني…وجيش يحمي…احتفالات صاخبة واحتجاجات خافتة”.

الوطن: ” 25 أبريل”: الشعب يحتفل.. والجيش يطارد الإرهاب”.

اليوم السابع: ” – “الإخوان” فشلت فى التحريض.. الشعب احتفل بعيد تحرير سيناء.. القوات المسلحة المصرية تحتفل مع المصريين بعروض جوية وبحرية والموسيقى العسكرية.. ومسيرات وتجمعات شعبية ترفع علم مصر وتهتف للسيسى..”

في تغطية مطاردات الأمس في الشوارع المصري اليوم نشرت تقرير مجمع بعنوان “«الداخلية» تجهض مظاهرات «تيران وصنافير»”. وفي موازاتها التغطية الرسمية في تقرير مجمع برضو: “الجيش والشعب يحتفلان بالذكرى الـ٣٤ لـ«تحرير سيناء»”.

وفي تغطية الشروق: “تجديد حبس 22 محتجزًا بالقاهرة والجيزة بتهمة التحريض على التظاهر – قائمة الاتهامات تضم اللجوء إلى استخدام العنف والتهديد لحمل رئيس الجمهورية على الامتناع عن عمل من اختصاصه”. وعن حصار النقابة امبارح والقبض على الصحفيين محمود كامل “عضو مجلس «الصحفيين»: اليوم «أسود» في تاريخ الصحافة“.

أما تغطية الوطن لمظاهرات امبارح فاختاروا لها العنوان التالي: “مظاهرات محدودة للإخوان.. والتنظيم و«6 أبريل» يتفقان من جديد“. و”الآلاف يحتشدون فى الميادين للاحتفال بتحرير سيناء وتأييد «السيسى»”. آه والله. و”النقابات فى مصر.. حضرت «السياسة» فغابت «المهنة»”.

والأهرام بقى اكتفت بالتالي: “حبس 4 طلاب و3 مهندسين لاتهامهم بالتحريض على العنف والتظاهر “. و”نيابة كفرالشيخ” تقرر تجديد حبس 60 من قيادات وأعضاء جماعة الإخوان 15 يومًا“. إلى جانب صفحتين كتبتهم “هدى جمال عبد الناصر: لنكن حقانيين .. تيران وصنافير سعوديتان” 🙂

الأخبار جودت شوية: ” اشتباكات بميدان المساحة.. والأهالي يسلمون المتظاهرين للأمن“. و” المواطنون يهتفون في مصطفي محمود: يالاّ ياريس وإحنا معاك.. طهر مصر من الإرهاب“.

على جانب آخر في المصري اليوم ألف مبروك: “بالإجماع.. «الشورى السعودى» يوافق على تعيين الحدود البحرية مع مصر” هي دي الديمقراطية. أما هنا فتذكروا موقف القاضي السابق والوزير الحالي “«العجاتى»: «النواب» سيوافق على إعادة الجزيرتين للسعودية.. والمجلس «سيد قراره»”.

و”العفو عن ٨٥٩ سجيناً بمناسبة الاحتفالات“.

البوابة كتبت عن تطور قانوني:  “قضايا الدولة” تطلب مستندات تبعية “تيران وصنافير” للسعودية: قال مصدر قضائى بالمكتب الفنى لهيئة قضايا الدولة، إنه يتم إعداد مذكرة قانونية للرد على الطعون المقامة أمام محكمة القضاء الإدارى بمجلس الدولة، من محامين وسياسيين ونشطاء، لإلغاء وبطلان قرار مجلس الوزراء بالتنازل عن جزيرتى تيران وصنافير للسعودية، وبطلان اتفاقية ترسيم الحدود الموقعة بين مصر والسعودية، والتى بلغ عددها ٥٦ طعنا قضائيا، والمقرر نظرها فى ١٧ مايو المقبل، أمام الدائرة الأولى برئاسة المستشار يحيى دكرورى، نائب رئيس مجلس الدولة. وأضاف المصدر، فى تصريحات لـ«البوابة»، أن المكتب الفنى للهيئة خاطب مجلس الوزراء لإيفاده بمرسوم الاتفاقية والخرائط التى استندت إليها الدولة ومحاضر اللجنة التى درست الترسيم ووافقت على تسليم الجزيرتين للسعودية. وأوضح المصدر أنه سيتم الدفع برفض الدعوى، استنادًا إلى أن التنازل عن الجزيرتين جاء بموجب المعاهدات ومطالبات الجانب السعودى، بالإضافة إلى أن الخرائط تؤكد ملكية الجزيرتين للسعودية، لافتًا إلى أن القضاء غير مختص بنظر هذه الطعون، نظرًا لأن القرار النهائى سيكون لمجلس النواب، ولا يجوز الفصل فى قضية تنظرها سلطة أخرى. وكان عدد من المحامين والسياسيين أقاموا دعاوى قضائية لبطلان اتفاقية ترسيم الحدود أبرزهم «حمدين صباحى وخالد على وجميلة إسماعيل وطارق العوضى المحامى وهيثم الحريرى، عضو مجلس النواب»، ضد كل من رئيس الجمهورية، ورئيس مجلس الوزراء، ورئيس مجلس النواب. وقالت الدعاوى إن اتفاقية ترسيم الحدود البحرية بين مصر والسعودية والتنازل عن جزيرتى تيران وصنافير للسعودية باطلة، لأنها تخالف اتفاقية تقسيم الحدود المبرمة سنة ١٩٠٦، بالإضافة لعدم عرضها على البرلمان طبقا للمادة ١٥١ من الدستور.” أيوه عايزين نشوف الوثائق.

و” الاستقالات تضرب “مستقبل وطن” بسبب احتفال عابدين:  تقدم عدد من أعضاء حزب «مستقبل وطن» في محافظة الغربية، باستقالات جماعية، أمس الأول الأحد، احتجاجا على قيام الحزب بتنظيم مظاهرات داعمة للرئيس عبدالفتاح السيسى في نفس اليوم الذي دعت فيه قوى سياسية إلى تنظيم مظاهرات معارضة، مما يهدد بوقوع كارثة واشتباكات بين الطرفين. ودفع تنظيم الحزب تلك الفعالية، محمد عريبى، القيادى بالحزب عضو مجلس الشعب الأسبق، إلى تقديم استقالته، اعتراضا على دعوة التظاهر…”

و” تفتيش أقسام الشرطة لمتابعة حالات السجناء السياسيين“.

جرايد السعودية التزمت تماما بالخط السعودي. الشرق الأوسط مجابتش سيرة مصر أصلا. والحياة السعودية نشرت خبر لمدير مكتبها محمد صلاح على الأولى بعنوان ” تجاوب ضئيل في مصر مع دعوة المعارضين إلى التظاهر” ونص ما كتبته أمينة خيري جوه بعنوان ” الرصاصة لا تزال في جيب المصريين” جاء فيه مثلا ” فالمصريون الملتزمون بيوتهم والمرابطون على كنباتهم يضربون أخماساً في أسداس مطالبين بفهم سر اختيار المناسبات الوطنية والأعياد القومية من قبل المتظاهرين للتعبير عن الاعتراض. والثوريون والمعترضون من على سلالم تجمعاتهم والقابعون في مقاهيهم والمرابطون أمام شاشاتهم يضربون أخماساً في أسداس محاولين فك «لوغاريتم» ذويهم وأقاربهم وجيرانهم الذين ينعتونهم بالمراهقة السياسية ويصلون أحياناً إلى درجة التخوين.”

———-

سيناء

ميدانيا كل الجرايد نازلة النهارده بنفس تصريحات المتحدث العسكري. المصري اليوم مثلا: “مقتل ٣٠ إرهابياً شمالى سيناء فى ضربة استباقية ناجحة للقوات الجوية”. 30 إرهابي بدون اسم أو صورة أو تهمة أو عنوان أو أسر. استباقية بقى.

والمصري اليوم كمان أفردت مساحة واسعة لتغطية زيارة المتحدث العسكري لمقر الجريدة يوم الأحد: “رئيس التحرير يهنئ المتحدث العسكرى بـ «٢٥ إبريل»: رحب محمد السيد صالح، رئيس تحرير «المصرى اليوم»، بالعميد محمد سمير، المتحدث العسكرى للقوات المسلحة، خلال زيارته لمقر الجريدة، أمس الأول، قائلاً: «نتشرف بزيارتكم للجريدة فى الذكرى الـ٣٤ لعيد تحرير سيناء، وأهنئ القوات المسلحة متمثلة فى شخصكم الكريم». وأشاد رئيس التحرير بدور الإعلام العسكرى فى المرحلة الراهنة التى تشهد فيها مصر العديد من التحديات، مضيفاً أن عيد تحرير سيناء هذا العام يتواكب مع تنفيذ خطوات التنمية الحقيقية لأول مرة فى سيناء بعد تحريرها، متمثلة فى العديد من المشروعات، ومنها قناة السويس الجديدة، وسحارة سرابيوم، والإسماعيلية الجديدة، وغيرها من المشروعات.”

المتحدث العسكرى من «المصري اليوم »: نحتفل بذكرى تحرير سيناء وفاء لشهداء مصر الأبرار:… وأضاف أن أخطر ما يواجه المجتمع فى الوقت الراهن هو محاولات تزييف الوعى الممنهجة التى تتم من خلال فوضى المعلومات والجيل الرابع من الحروب، اعتماداً على التطور التكنولوجى الكبير فى وسائل الاتصالات، والوسائل الحديثة التى جعلت من العالم قرية صغيرة، موضحاً أن هذه التحديات تفرض على الرأى العام ضرورة التنبه لخطورتها، وأن ما يتعرض له الوطن من مخاطر يحتاج إلى تكاتف الجميع والاصطفاف حوله، حتى نعبر بمصر إلى بر الأمان…

وفى رده على سؤال حول الأوضاع الأمنية فى شبه جزيرة سيناء، أكد المتحدث العسكرى أن الوضع فى سيناء آمن تماما وتحت سيطرة كاملة من رجال القوات المسلحة والشرطة المدنية، وما يحدث خلال الوقت الراهن بمثابة عملية جراحية دقيقة تستهدف العناصر الإرهابية التى تقطن مثلثاً لا تتجاوز مساحته ٥% من سيناء فى بعض المناطق من «العريش- الشيخ زويد- رفح»، مع الحفاظ على حياة المدنيين الأبرياء من أبناء سيناء، الذين يمثلون خط الدفاع الأول إلى جوار قواتهم المسلحة، ولهم تاريخ طويل من النضال والوطنية على مر العصور ومازال مستمراً.”

على جانب آخر ورغم تطمينات المتحدث العسكري المصري اليوم نشرت في صفحة تانية: “بوتين يستبعد عودة السائحين الروس لمصر وتركيا قريبا“.

و”أول حوار مع زوجة ضابط الاتصال فى مفاوضات طابا الذى توفى على طاولة المفاوضات الإسرائيلية: أرملة الرائد محمد الحويج: الدولة وصفته بـ«شهيد الواجب» وأسقطته من كشوف التكريم”.

وحوار مع “اللواء أحمد يوسف عبد النبى عضو «العسكرى» أثناء ثورة يناير: الجيش استطاع ضرب البنية الأساسية للإرهاب فى شمال سيناء”

وفي البوابة ” ترصد قصص النازحين من جحيم “الإرهاب” في سيناء“.

وفي الشروق: “اختتام فعاليات التدريب الجوي المصري الكويتي «اليرموك -2»”.

وفي إطار المؤامرة على مصر الأخبار نشرت “الدفعة الثالثة من «الرافال» تصل قبل نهاية العام : «الميسترال» في يونيو وسبتمبر.. والغواصة الألمانية ديسمبر المقبل“.

———-

ريجيني

الشروق: “تظاهرة فى إيطاليا تطلب بـ«الحقيقة من أجل ريجينى»…وزير الخارجية الإيطالى: مخطئ من يعتقد أننا سنكف عن المطالبة بالحقيقة“.

بس الاستثمارات الإيطالية مستمرة عادي في الشروق برضو: “«أديسون» الإيطالية تحفر أول بئر استكشافي بمنطقة امتيازها مطلع النصف الثاني من العام الحالي”.

وفي الأخبار “سفير الاتحاد الأوروبي بالقاهرة لـ «الأخبار»: لا تنسيق للهجوم علي مصر.. وهدفنا كشف الحقيقة في مقتل ريجيني“.

———-

داخلية

آخر أخبار الفضيحة في اليوم السابع: ” مفاجات جديدة بقضية الجعافرة.. تورط أمناء شرطة فى تسريب مواعيد المأموريات لعصابة الدكش.. “الكسب غير المشروع” يحقق فى تلقى الضباط أموالاً من الخارجين عن القانون.. وإحالة عدداً من رجال الشرطة للنيابة “

الشروق: “وفاة مفتش مباحث مصر القديمة بأزمة قلبية“.

المصري اليوم: “عصابة تقتل نجل رجل أعمال لعجزه عن دفع الفدية: نجل فيصل أبوعريضة، رجل الأعمال، الأمين العام للقبائل العربية، بعد خطفه والمطالبة بفدية ١٥ مليون جنيه” في الجيزة.

———-

قضاء

اليوم السابع: “ننشر تحقيقات نيابة أمن الدولة العليا فى قضية “تنظيم أجناد مصر“.. المتهم الثانى: نقاتل الجيش والشرطة لأنهم مرتدون.. ويعترف: رصدت 4 أهداف بالمهندسين وتعرفت خلال فترة الحبس على عضو بتنظيم حبارة ” (وعن نفس القضية في الأخبار: ” ننشر قرار إحالة ١٥٦ إخوانيا للقضاء العسكري: المتهمون أسسوا اللجان النوعية الإرهابية للاعتداء علي المواطنين وأفراد الشرطة والجيش”).

و”جنايات سوهاج” تقضى بالإعدام شنقا لعامل قتل عشيقته بعد حملها منه سفاحا”.

وفي الأخبار: “الكسب غير المشروع يبحث التصالح مع 15 رجل أعمال… استرداد 7 مليارات جنيه بينها 5 مليارات من حسين سالم ودراسة 20 طلباً جديداً”.

ودي كمان عالماشي: ” ٢٧ أبريل نظر دعوى حظر الحركة التي تتزعمها إسراء الطويل: قررت محكمة مستأنف القاهرة تأجيل أولي جلسات الاستئناف المقدم علي حكم محكمة اول درجه بعدم الاختصاص في الدعوي التي أقامها المحامي أشرف فرحات ويطالب فيها بحظر حركة نساء ضد الانقلاب التي تتزعهما المتهمة إسراء الطويل والمخلي سبيلها علي ذمه قضايا نشر اخبار كاذبه الي جلسة ٢٧ ابريل الجاري وحمل الاستئناف رقم ٤٥٣ لسنة ٢٠١٦ كانت محكمة القاهرة للامور المستعجلة قضت بعدم الاختصاص النوعي في الدعوي التي تطالب بحظر حركة نساء ضد الانقلاب، وهوما دعا المحامي لطلب الاستئناف علي حكم اول درجة”.

في البوابة: ” نظر طعن ياسمين النرش أول مايو“.

———-

صحافة

المصري اليوم كتبت “تسليم مشروع «الصحافة والإعلام» للحكومة: كشف ضياء رشوان، أمين عام اللجنة الوطنية لصياغة تشريعات الصحافة والإعلام، عن انتهاء اللجنة المشتركة المكلفة من الحكومة واللجنة الوطنية من مراجعة مشروع القانون الموحد لتنظيم الصحافة والإعلام خلال اجتماعها مساء أمس الأول، وتقديمه للحكومة أمس. وقال «رشوان»، فى تصريحات خاصة لـ«المصرى اليوم»: «إن اللجنة عقدت اجتماعاً مع لجنة الحكومة بحضور الدكتور أشرف العربى، وزير التخطيط، مساء أمس الأول، وانتهينا من مراجعة المشروع نهائياً، وقررنا تقديمه للحكومة أمس، وتلقيت اتصالاً هاتفياً قبيل الاجتماع من المهندس شريف إسماعيل، رئيس الوزراء، أكد خلاله أن الحكومة جادة فى مناقشة مشروع القانون، وستبحثه خلال اجتماعها غداً مع قانونى نقابة الإعلاميين وإلغاء العقوبات السالبة للحرية فى جرائم النشر». وأضاف أن الحكومة عقب مناقشة مشروع القانون من المقرر أن ترسله لمجلس النواب لمناقشته وإقراره، لافتاً إلى أن اللجنة الوطنية قررت بدء اتصالات مكثفة مع نواب البرلمان وعقد لقاءات مشتركة معهم لشرح مشروع القانون وما تضمنه لدعمه داخل المجلس، خاصة أنه يحتاج عدد أصوات لا يقل عن ٤٠٠ صوت، بما يعادل ثلثى الأعضاء.”

بالمناسبة في الوطن حوار مع رئيس لجنة الإعلام في البرلمان أسامة “«هيكل»: الفوضى وصلت لدرجة عمل «راقصات» فى الإعلام: ■ وماذا عن التشريعات الخاصة بالصحافة تحديداً؟ – ما وصلنى بشأن هذا الأمر حتى الآن أن هناك 3 مشاريع قوانين للجنة المشكّلة فى 2014، وكنت أحد أعضائها، فى مقابل مشروع موحد للصحافة والإعلام اقترحته لجنة الخمسين «صحفى، وإعلامى وكاتب»، وفى ظنى أن ما يجرى إعداده حالياً، هو تعديل على القانون الموحد، وسواء كان المقدم للمجلس هو هذا أو ذاك، فستتولى اللجنة دراسته من كافة جوانبه، وتتلقى آراء الصحفيين والإعلاميين، وخبراء الإعلام حول مواده. ■ هل ستسعى لمواجهة مشاكل الإعلام حالياً وما يشهده من فوضى؟ – لسنا سلطة تنفيذية، لكننا سنضع تشريعات تضمن عدم المساس بحرية الرأى والتعبير تحت أى ظرف، واحترام قيم وتقاليد المجتمع، مع ضمان حق المجتمع فى إعلام عالى الجودة.”.

بس في نفس العدد حوار مع الوزير “المستشار «العجاتى»: لا عفو ولا تصالح مع من تلوثت أيديهم بـ«الدماء»” بيقول فيه “- هناك رأى دستورى أنه يتعين إصدار قانون لكل هيئة بشكل مستقل، إلا أن هناك رأياً آخر تغلب وهو رأى الصحفيين، أن يجرى تنظيم الثلاث هيئات فى قانون موحد، وبناء عليه بدأت اللجنة المشكلة فى وزارة العدل، وعضوية وزارة الشئون القانونية إعداد القانون الموحد للصحافة والإعلام، واللجنة على وشك الانتهاء من عملها. ■ ماذا عن قانون نقابة الإعلاميين؟ – تم إعداده من جانب وزارة الشئون القانونية وعرضه على مجلس الوزراء ووافق عليه، وأرسلناه إلى قسم التشريع لمراجعة الصياغة النهائية له، تمهيداً لإرساله إلى مجلس النواب لمناقشته وإقراره. ■ وهل يسمح للصحفيين بالانضمام لها؟ – نعم، لسبب بسيط جداً أن هناك حكماً دستورياً بأنه طالما توافرت فى الشخص شروط الانضمام لأكثر من نقابة فلا يجوز حرمانه.” وبيتكلم عن شوية قوانين تانية.

وفي اليوم السابع رئيس تحرير الجرنال عامل حوار مع صاحب الجرنال:  “أبو هشيمة” يعلن عن أول مصنع حديد صديق للبيئة فى العالم.. رجل الأعمال لـ”خالد صلاح”: مصر لا تحتمل أى ثورات وأثق فى السيسى وعلى الشباب استغلال دعم الرئيس.. لن أشتغل بالسياسة ومصر ستتغير خلال 10 سنوات “

وفي الأهرام: “السماح بسفر محمد فهمى المتهم بـ «خلية الماريوت» إلى لندن“.

وكمان أتحفتنا بصفحتين بعنوان “الإعــلام الهابط…مـسئولية مـَــــن؟!”

وفي الأخبار حوار مع ” صفاء حجازي عقب توليها رئاسة اتحاد الإذاعة والتليفزيون: حاسبوني بعد ثلاثة شهور عن مستوي الإعلام الرسمي”.

و” نجوم السياسة والأعلام والمجتمع في حفل توزيع جوائز مصطفي وعلي امين الصحفية“: “الفائزون هم: الكاتب الصحفي الكبير مكرم محمد أحمد شخصية العام الصحفية ود. مصطفي الفقي أحسن مقال صحفي، والكاتب الصحفي شريف خفاجي مدير تحرير الأخبار «الانتماء»، وأفضل تحقيق صحفي محمد فتحي عبد العال من «المصري اليوم»، وأفضل انفراد صحفي أحمد إبراهيم عامر مجلة «الأهرام العربي» وأحمد يوسف أبو هارون من جريدة «الأخبار» أفضل حوار صحفي، كما فاز بجائزة أفضل قصة إنسانية مناصفة أحمد عبد النعيم وإيهاب صبره «الأخبار المسائي»، وأفضل إخراج صحفي حاتم محمود «الأخبار»، وأفضل كاريكاتير عبد العزيز تاج «الجمهورية»، وأفضل صورة صحفية إسلام أسامة «اليوم السابع»، وأفضل موضوع اقتصادي أميرة إبراهيم جاد «التحرير»، وأفضل صحفي صغير للطفلة رضوي محمد مختار بالإضافة إلي تكريم فاطمة محمد الشافعي الأولي علي قسم صحافة بأكاديمية أخبار اليوم، ومحمد وليد فتح الله أول قسم الصحافة بكلية إعلام جامعة القاهرة، والكاتب الصحفي الكبير محمد العزبي عن كتابه «الصحافة والحكم»”. مبروك لأغلب الزملاء.

———-

متابعات

الوطن: “وقفة لـ«المعاشات» اليوم للمطالبة بـ«الحد الأدنى»”.

وحوار عجب مع “الأنبا «بيمن» (أسقف نقادة وقوص فى محافظة قنا، ومسئول لجنة إدارة الأزمات بالكنيسة الأرثوذكسية، وملف العلاقات الكنسية بين مصر وإثيوبيا): شركة إسرائيلية ستدير «كهرباء سد النهضة».. والعلاقات مع أثيوبيا تسير للأفضل والبركة فى «السيسى»”

المصري اليوم:  “”إنهاء إضراب مستخلصى جمارك ميناء سفاجا

في اليوم السابع انفراد بحوار مع خاطف الطائرة المصرية في زنزانته في قبرص بس مش منشور على الموقع. بس نشروا  “اليوم السابع” يحاور طليقة خاطف الطائرة المصرية بقبرص.. مارينا: “سيف” محترف تزوير وأولاده يشعرون بالعار.. أبلغنى منذ 11 عاما باختطافه طائرة ليبية فى عهد القذافى.. وعشت معه 8 سنوات قضى أغلبهم فى السجن”

في البوابة عبد الرحيم علي انتقم من النائب علاء عبد المنعم على صفحة كاملة مسلية: ” الميديوكر.. السقوط الأخير لعلاء عبدالمنعم.. قصة التحولات السياسية من “حضن مبارك” إلى “سبوبة دعم مصر”.. دافع عن قيادات الحزب الوطني.. وانسحب من قضية عبارة السلام 98″.

———-

اقتصاد

مانشيت جريدة البورصة النهارده: “انهيار إيرادات السياحة فى الربع الأول إلى 500 مليون دولار

الشروق: “اتحاد المستثمرين يُطالب بتطبيق ضرائب تصاعدية بحد أقصى 30%“. سبحان الله.

وفي الوطن: “الجنيه يربح 10 قروش.. والدولار يتراجع لـ10.4 في السوق السوداء“.

———-

رأي

الشروق: فهمي هويدي كتب “أسئلة سيناء الحائرة والموجعة” عن الحرب على الإرهاب التي لا نعلم عنها شيء. وزياد بهاء الدين كتب عن مشاركته في “لقاء مع الرئيس الفرنسى… لصالح مصر”. ومحمد عصمت كتب بعنوان “سيرك تيران وصنافير”. وطلعت إسماعيل كتب عن اعتقالات ومظاهرات الأسبوع: “ليلة القبض على «تيران»”.

المصري اليوم: صلاح الغزالي حرب كتب تحت عنوان “ما هذا الخَبل؟”: “لا أعتقد أننى أضفت جديداً بما كتبته ولكنى أجده واجباً على كل وطنى مخلص فى هذا البلد ألا يدخر جهداً فى تكرار القول والتأكيد على أن الاستبداد لن يخلق نظاماً ناجحاً ولن يجلب استقراراً ولن يمنعه من السقوط.. النظام وليس الدولة.. إن كل من يستهزئ بمبادئ حقوق الإنسان المصرى واحترام كرامته هو ليس منا، بل هو خارج عن صفة الإنسانى.. وأنا هنا أسأل، ألم تشعر هذه الكائنات بالخجل والدنو وهم يسمعون والدة الباحث الإيطالى ريجينى الذى قُتل فى مصر بعد أن شاهدت آثار التعذيب عليه وهى تقول «لقد عاملت السلطات المصرية ابنى كما تعامل مواطنيها»! تباً لكم..”.

وعبد المنعم سعيد كتب “ما بعد الزيارة الملكية؟!: “لا توجد نية فى هذا المقام للحديث أو مناقشة موضوع الجزيرتين، فلا يصح من ناحية تناول اتفاقية لم تنشر أو تعلن حتى وقت كتابة المقال”. ومصطفى النجار كتب “النظام يحارب النظام”. وحمدي رزق كتب “هدى عبدالناصر تحرج وزير الخارجية!” عن وثائق الشوفونيرة. وعبد الناصر سلامة كتب يطالب بوقف الاعتقالات السياسية بعنوان “سجون وشجون”. عمرو الشوبكي كتب عن الجزيرتين بعنوان “الأرض”: “قد تكون الجزيرتان سعوديتين، وقد تكونان (على الأرجح) مصريتين، ولكن طالما أدخل الحكم حوار الخبراء حول الجزيرتين كمادة جديدة أشعلت الاستقطاب السياسى فلن يستقبل الرأى العام آراء الخبراء بالحيادية المطلوبة إنما سيصنفها سياسيا بعيدا عن أى موضوعية لها علاقة بالحقائق التاريخية.” ومحمد أمين كتب “مفيش احتمال تااانى!” في شتيمة عبد المنعم أبو الفتوح: “الوطنى الحقيقى هو من يقف على الجبهة، هناك على أرض سيناء.. الوطنى الحقيقى هو من يضحى براحته، ويحمل روحه على كفه فداء للوطن.. الوطنى الحقيقى هو من استيقظ فى الصباح يخوض معركة الأرض والعرض والدم، ليحرر كل شبر من عصابات الإرهابيين، وليس هو من يتاجر بالوطن، ويبث روح الهزيمة، ويتهم قياداته بالتفريط.. هو من ينفذ أجندة لصالح أعداء الوطن، باسم النضال!”.

في الأهرام مرسي عطا لله كتب “أهل الشر ودعاة الخراب !”: “وعلى من يتشكك فى سطر واحد مما أقول أن يراجع ممارسات وادعاءات وأكاذيب هذا التحالف المريب بين أهل الشر ودعاة الخراب خلال التعامل مع سقوط الطائرة الروسية وحادث مقتل ريجينى والمحاولة الفاشلة لخطف طائرة مصر للطيران للهبوط بها فى اسطنبول وليس فى قبرص… أكاذيب مملوءة بالحقد على الدولة والوطن لتشويه الصورة وقلب الحقائق لإرضاء نفوسهم المريضة… ولكن هيهات!”. بس كارم يحيى كتب “تيران وصنافير و عمال الطوب: وكغيرى من ملايين المصريين لم أسمع يوما بسعودية الجزيرتين. و قبل أسابيع كنت أعلم إبنى من كتاب جغرافيا السادس الإبتدائى أن تيران ضمن البيئة الساحلية لبلادنا . ورويت له كيف حاربنا من أجلها وسيناء وضحينا بالدم . ورغم كل هذا بدأت رحلة بحث بلامشاعر أو خلفيات.و انتهيت الى براهين بالعقل والعلم والجغرافيا والقانون لا تتناقض مع الوجدان والتاريخ الشخصى والعام”.

في الأخبار عبد الحليم قنديل كتب يحذر من “غياب السياسة”. وعبلة الرويني انضمت للحملة على رويترز: ” المدهش أن تتخلي الوكالة الصحفية العريقة عن المهنية, وعن الضوابط والمعايير, فلا تتحري الدقة ولا المعلومات ولا تعتمد المصادر في قضية أمنية وسياسية خطيرة, بينما تخضع للأهواء والميول, وتنحاز إلي المصالح السياسية الأوربية, وموقف الحكومة البريطانية المعادي, وتفقد الوكالة الصحفية شعاراتها حول الدقة والمصداقية.. ربما احتفظت فقط بالسرعة في بث الخبر وترويجه, انحيازا لمواقف سياسية مضادة للموقف المصري!”

في الوطن عماد جاد كتب “هل أخطأ «السيسى»؟: ذن تدخّل الجيش بطلب من الشعب، بعدها كان المطلب التالى هو ترشّح المشير عبدالفتاح السيسى لمنصب رئيس الجمهورية، وهو المطلب الذى بدا شعبياً وعاماً، وهو ما تحقّق وسارت مصر على طريق التحول الديمقراطى والتنمية الاقتصادية، وهو طريق وعر وطويل، وسوف يستغرق فترة زمنية لن تقل عن عقدين من الزمان، المهم هنا طلقة البداية”. والمعتز بنفسه عبد الفتاح يا حرام لسه مش قادر يقرر يصف مع مين اللي هيكسب في الآخر فكتب ” الأمل والعمل أهم ما فى 25 أبريل”.

ورئيس التحرير التنفيذي محمود الكردوسي تحت عنوان “الناصريون.. والدكتورة «هدى»” كتب النص التالي: ” تيران وصنافير سعوديتان. قالها «هيكل»، كاتم أسرار عبدالناصر، لكن الناصريين لم يقتنعوا. قالها «سامى شرف»، مدير مكتب عبدالناصر، لكنهم لم يقتنعوا. ثم خرجت الدكتورة «هدى»، ابنة عبدالناصر، وخزقت عيونهم بوثيقة لوزارة الخارجية صدرت فى 20 مايو 67، أى قبل يومين من إغلاق خليج العقبة، لكنهم أيضاً لم يقتنعوا، وانهالوا عليها هجوماً وتسخيفاً وكأن عبدالناصر أبوهم وليس أباها!. ما الذى يريده الناصريون بالضبط؟. لماذا يصرون على معاداة نظام الرئيس السيسى وكأن بينهم وبينه ثأراً قديماً؟. ما كل هذا التحريض والتنطع وكأنهم احتكروا صكوك الوطنية؟ أصبح وجود الناصريين السياسى عبئاً على سيرة عبدالناصر، وأصبح عنادهم نشازاً قبيحاً ومؤذياً ومعوقاً. أصبحت مواقفهم «شعبطة» فى أى موجة وطنية، ولفرط إحساسهم بالتفاهة والضآلة أصابهم عمى وفجور: حتى «هدى جمال عبدالناصر» تجرأتم عليها؟!. إخص..!”

وإلى مقالات اليوم السابع: كريم عبد السلام “ارقص يا «حمزاوى»” – طارق الخولى قصة جزيرتين «2» – دندراوى الهوارى “البسطاء” لـ”صباحى وأبو الفتوح والبرادعى”: نحن الخير وأنتم الشر”- عبد الفتاح عبد المنعم “سقوط الإخوان ومراهقى يناير فى 25 إبريل”- يوسف أيوب “هل تجرى الدولة مراجعة مع شباب السجون؟..”. وخالد أبو بكر لــ”الرئيس”: أوعى تفكر إنك لوحدك وراك شعب اختارك عن اقتناع”.

———-

خارجي

ملك البحرين في القاهرة اليوم بعد ما كان يقال أنه هييجي امبارح في يوم المظاهرات. المصري اليوم كتبت “اتفاقيات تعاون فى قمة السيسى و«آل خليفة» اليوم“.  

ووزير خارجية تركيا في الإمارات : ” عبدالله بن زايد يستقبل جاويش أوغلو“: ” وتأتي هذه الزيارة للمسؤول التركي بعد فتور في العلاقات بين البلدين في ضوء الخلاف بينهما على جماعة «الإخوان المسلمين»، التي تعتبرها الإمارات «إرهابية»، فيما تدعمها تركيا، خصوصا في تحركها على الساحة المصرية.” 🙂

الصحف السعودية أبرزت إعلان السعودية عن خطة اقتصادية جديدة (والمصري اليوم خصصت لها صفحة كاملة النهارده). ممكن تقرا ملخص وافي في الحياة بعنوان ” «رؤية 2030»: استثمار 7 تريليونات.. و30 مليون معتمر ومكافحة «الفساد»” لو مش عايز تقرا الملف اللي نشرته الشرق الأوسط على 12 صفحة! أو تقرا منهم التقرير ده ” ما هي قصة «رؤية السعودية 2030»؟”.

في الملف السوري: ” الأسد التقى وزيراً جزائرياً في زيارة نادرة لمسؤول عربي“: ” الأسد «استقبل اليوم (أمس)، وزير الشؤون المغاربية والاتحاد الأفريقي وجامعة الدول العربية الجزائري عبدالقادر مساهل»، وعبّر «عن تقديره للموقف المبدئي الذي تقفه الجزائر مع سورية».” (وفي الشرق الأوسط: ” بوساطة روسية.. مصالحة مع 6 فصائل بينها «جيش الإسلام» في ريف دمشق”).

و” حكومة الوفاق الليبية تتسلم مقر وزارة الخارجية“.

في فلسطين: ” متطرفون يهود يقتحمون الأقصى في الفصح والأردن يحذر اسرائيل من «عواقب وخيمة»” زمان كان الخبر ده كفيل بإشعال “الشارع العربي”.

و” الأحمد: تحرك سويسري لإتمام المصالحة الفلسطينية“: قال عضو اللجنة المركزية لحركة «فتح» مسؤول ملف المصالحة فيها عزام الأحمد، إن هناك تحركاً سويسرياً لحل بعض القضايا التي تعترض طريق إتمام المصالحة. وأوضح في حديث لإذاعة «صوت فلسطين» الرسمية أمس، أن «سويسرا تتحرك لحل بعض الإشكالات، مثل قضية موظفي غزة»، مضيفاً أن «بعض الدول الأوروبية يشارك في هذا الجهد» بالتنسيق مع السلطة الفلسطينية.”

و” السلطة تؤجل التوجه إلى مجلس الأمن لإعطاء المبادرة الفرنسية فرصة: وكانت القيادة الفلسطينية قررت أخيراً تقديم مشروع قانون الى مجلس الأمن الدولي، من خلال الممثل العربي في المجلس، وهو مصر، يطالب اسرائيل بوقف البناء في أراضي دولة فلسطين. وقالت المصادر ان موعد تقديم المشروع لم يحدد بعد، لكنه سيأتي بعد اتضاح ملامح نتائج المبادرة الفرنسية.”

وفي الشرق الأوسط: ” ارتفاع حاد في اعتقالات القاصرين الفلسطينيين خلال أشهر الانتفاضة“.

وفي الشأن اليمني: المبعوث الأممي ” ولد الشيخ يحذر من الاستمرار في خيار الحرب.. والمشاورات تواجه الانهيار“.

وفي أوروبا: ” صدمة للائتلاف الحاكم في النمسا بعد تصدر يميني متطرف اقتراع الرئاسة“.

 

———-

شكرا لكل من كتبوا وأواصل تلقي ترشيحاتكم ومقترحاتكم وتصويباتكم وتعليقاتكم على [email protected]

 

اعلان
 
 
 
 

دعمك هو الطريقة الوحيدة
لضمان استمرارية الصحافة
المستقلة والتقدمية

عشان من حقك الحصول على معلومات صحيحة، ومحتوى ذكي، ودقيق، وتغطية شاملة؛ انضم الآن لـ"برنامج عضوية مدى" وكن جزءاً من مجتمعنا وساعدنا نحافظ على استقلاليتنا التحريرية واستمراريتنا. أعرف أكتر

أشترك الآن